يلا شوت مشاهدة مباراة ليفربول وتوتنهام بث مباشر اليوم 1-6-2019 نهائي دوري أبطال أوروبا

بث مباشر مباراة ليفربول وتوتنهام

في واحدة من أفضل خدمات التي نقدم لسادة الزوار الكرام هي خدمة مشاهدة مباراة ليفربول وتوتنهام اليوم على ملعب ميتروبوليتانو بالعاصمة الإسبانية مدريد تتجه أنظار العالم وعشاق الساحرة المستديرة نحو مباراة فريق ليفربول الإنجليزي أمام فريق توتنهام الإنجليزي في مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا لموسم 2018 – 2019 والذي شهد قمة الإثارة بخروج أندية كبيرة مثل برشلونة الإسباني وريال مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي ومانشستر سيتي الإنجليزي وتقام مباراة ليفربول ضد توتنهام في الساعة التاسعة مساء اليوم بتوقيت جمهورية مصر العربية الموافق الساعة العاشرة مساء اليوم بتوقيت المملكة العربية السعودية وهو ما يوافق الساعة الحادية عشرة بتوقيت دولة الإمارات العربية المتحدة ويقدم موقع يلا شوت إكسترا متابعة خاصة جدًا لكل تفاصيل مباراة ليفربول وتوتنهام في النهائي الحلم في دوري أبطال أوروبا.

رابط يلا شوت مباراة ليفربول وتوتنهام حيث ينتظر الجمهور العربي متابعة اللقاء وهو يتمنى فوز ليفربول بقيادة نجمه محمد صلاح من أجل إضافة لقب جديد للفرعون المصري في مسيرته الاحترافية وإن كانت الجماهير العربية تأمل أن يكون محمد صلاح هو نجم مباراة ليفربول وتوتنهام ويسجل أهداف اقتناص فريقه للقب دوري أبطال أوروبا بعدما فقده في الموسم الماضي أمام ريال مدريد الإسباني بالهزيمة بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف بعد إصابة الفرعون المصري محمد صلاح بعد أول 30 دقيقة من عمر المباراة في مشهد وصفه الكثيرون بنحس زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد الذي يصاب نجوم منافسيه في المباريات الكبيرة باستمرار بث مباشر مباراة ليفربول وتوتنهام اون لاين.

الاسطورة لبث مباريات محمد صلاح أكد أنه جاهز لمباراة ليفربول وتوتنهام في مدريد وأنه يتمنى تسجيل هدف الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا لكنه في الوقت نفسه يتمنى استكمال المباراة حتى نهايتها وألا يتكرر ما حدث في الموسم الماضي بالإصابة من سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد الإسباني ويمكنكم متابعة مباراة ليفربول وتوتنهام بكل تفاصيلها ونجومها عبر موقع yalla shoot extra الذي سيكون معكم منذ صباح بداية الحدث العالمي حتى نهايته.

وتأهل ليفربول الإنجليزي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بمدينة مدريد بعد معجزة كروية وصفها الخبراء أنها أعظم ريمونتادا في التاريخ بعدما خسر أمام برشلونة الإسباني بثلاثية نظيفة في مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بملعب كامب نو ثم عاد وعوض الهزيمة باكتساح برشلونة برباعية نظيفة في ملعب آنفيلد في وجود ليونيل ميسي ولويس سواريز وغياب محمد صلاح وفيرمينو عن المباراة المثيرة للإصابة بينما تأهل توتنهام إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بعد مباراة مثيرة أمام أياكس أمستردام الهولندي مفاجأة البطولة فبعدما خسر توتنهام على ملعبه بهدف نظيف ذهب إلى أياكس واستقبل هدفين في الشوط الأول لكن بوكيتينو مدرب توتنهام كان له رأي آخر في الشوط الثاني وحول الهزيمة إلى فوز غريب وعجيب بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين وسجل الثلاثية البرازيلي لوكاس مورا

ويتسلح ليفربول بعامل الخبرة أمام توتنهام في مدريد على اعتبار أنه تأهل للمرة الثانية على التوالي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بنفس المجموعة الحالية لكنه يخشى نحس مدربه يورجن كلوب المدير الفني للفريق الذي يواجه سوء حظ في المباريات النهائية فدائمًا ما يخسر المباريات النهائية منذ كان مدربًا لبوروسيا دورتموند الألماني ولذلك شدد كلوب على لاعبيه بضرورة استغلال أنصاف الفرص وعدم الاعتماد على أن التوقعات في صالح ليفربول لأن المباريات الكبيرة لا تعترف إلا بالبذل والجهد والعطاء داخل الملعب ويجهز يورجن كلوب لفلسفة الهجوم الضاغط منذ البداية على توتنهام على إحراز هدف مبكر يربك حسابات المنافس لا سيما أن الفريق استعاد مهاجمه روبرتو فيرمينو وأصبح جاهزًا للمشاركة في مباراة اليوم لكن تبقى الكلمة الأخيرة ليورجن كلوب الطامح لاقتناص لقب دوري أبطال أوروبا مهما كانت ظروف مباراة اليوم وذلك رغم غياب نجم خط الوسط نابي كيتا للإصابة.

ومن المنتظر أن يعتمد يورجن كلوب على طريقة 4-3-3 المعهودة لليفربول بوجود محمد صلاح وساديو ماني وديفيد أوريجي أو فيرمينو في خط الهجوم ومن خلفهم الثلاثي جيمس ميلنر وفابينهو وهيندرسون أو فينالدوم في خط الوسط مع رباعي خط الدفاع المعروف أندي روبرتسون وفان دايك وجويل ماتيب وألكساندر أرنولد أمام الحارس الكبير أليسون بيكر والذي كان له الدور الأكبر في الحفاظ على نظافة شباك ليفربول أمام برشلونة في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ومن المرجح أيضًا أن يدخر يورجن كلوب شاكيري صانع الألعاب للشوط الثاني للدفع به حسب ظروف المباراة خاصة أنه أحد الأوراق الرابعة لقلعة الريدز.

ويؤمن يورجن كلوب أنه لا بديل عن الضغط على توتنهام في وسط ملعبه من البداية حتى لا يسمح له بالاستحواذ على الكرة مع غلق أطراف الملعب التي يتميز بها المدرب بوكيتينو قائد توتنهام والذي يسعى لكتابة اسمه بأحرف من نور بين عظماء المدربين بعدما أقصى مانشستر سيتي من دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا وأياكس أمستردام من نصف النهائي.

ويعتمد مدرب توتنهام في مباراة ليفربول على طريقة 3-4-3 وسط ما يثار عن إمكانية مشاركة هاري كين مهاجم وهداف الفريق منذ البداية بعد عودته من الإصابة ومن المتوقع أن يلعب الحارس هوجو لوريس في حراسة المرمى وأمام ثلاثي خط الدفاع توبي ألديرفيلد وفيرتخونين وسانشيز أو دايفيز حسب ظروف المباراة بينما في وسط الملعب الرباعي موسى سيسوكو وكريستيان إيريكسن وتريبير في مركز الظهير الأيمن وداني روز في المركز الظهير الأيسر خلف الثلاثي الهجومي هونج سون ولوكاس مورا وهاري كين أو لورينتي حسب جاهزية هاري كين لمباراة ليفربول اليوم في نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويميل بوكيتينو مدرب توتنهام إلى إغلاق المساحات أمام منافسيه وتضييق الملعب مع الاعتماد على الهجمات السريعة عن طريق تقدم الطرفين تريبير وداني روز باستمرار لاستغلال المساحات التي تتاح خلف مدافعي الخصوم على أن يقوم الثنائي بتمويل الكرات إلى سون ولوكاس مورا صاحب الهاتريك في مباراة توتنهام وأياكس أمستردام في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بهولندا.

كما قرر بوكيتينو مدرب توتنهام فرض رقابة لصيقة على محمد صلاح نجم ليفربول ومنتخب مصر من خلال الظهير الأيسر داني روز ومن خلفه ديفيز لمنع الفرعون المصري من إحراز أي أهداف في مباراة اليوم خاصة أنه يعلم أن محمد صلاح سيحاول التسجيل من نصف فرصة بخلاف ساديو ماني الذي يميل إلى الاحتفاظ بالكرة في أحيان كثيرة وتبدو نقطة ضعف توتنهام واضحة في كثرة الأخطاء الدفاعية واستقبال الأهداف بسهولة وهو ما يجب أن يركز عليه ليفربول في مباراة اليوم لتحقيق الفوز وإسعاد جماهيره بعد ضياع لقب الدوري الإنجليزي بعد منافسة شرسة مع مانشستر سيتي حتى الجولة الأخيرة لذلك لن تتجمل جماهير ليفربول خسارة لقب دوري أبطال أوروبا هذا الموسم لأنه يعني لها الكثير وربما يتحطم كل شيء إذا فشل يورجن كلوب في التفوق على مدرب توتنهام وانتزاع اللقب القاري وإعادة ليفربول إلى طريق البطولات بعد صراع طويل وغياب أطول عن منصة التتويج بالبطولات القارية منذ مباراة ليفربول وتوتنهام عام 2005 في نهائي دوري أبطال أوروبا والتي شهدت تواجد الجيل الذهبي لقلعة الريدز بوجود القائد ستيفن جيرارد والذي سيحرص على متابعة مباراة اليوم من أرض الملعب لمؤازرة وتحفيز ليفربول خوفًا من غدر توتنهام في العاصمة الإسبانية مدريد ومكره الشديد من أجل خطف اللقب.
اظهار التعليقات